كلمة مدير المعهد

كلمة مدير المعهد

نرحب بكم في موقع المعهد الدبلوماسي الإلكتروني.

بعد أربع سنوات من إطلاق الموقع الإلكتروني للمعهد الدبلوماسي، وما واكب ذلك من تطور في استراتيجيات المعهد في مجال صناعة الدبلوماسية وخاصة في العام 2018 كان لا بد من اعادة تطوير مضمون الموقع ليتناسب مع المستجدات وبما يحقق هدف الموقع في أن يكون صلة الوصل مع المتدربين والجمهور المستفيد داخل الدولة وخارجها، سواء من الدبلوماسيين بالوزارة أو في سفارات الدولة وقنصلياتها، وكذلك الدبلوماسيين الذين يمثلون دولهم في قطر، والمتدربين وموظفي وزارة الخارجية، ورجال الصحافة والإعلام وكافة المهتمين بمتابعة نشاط الدبلوماسية القطرية.

ونتطلع أن يقدم الموقع الإلكتروني صورة أمينة عن الجهود المبذولة في مجالات التدريب والتطوير والندوات والحلقات الدراسية وورش العمل، والبحوث والدراسات، وينقل في الوقت نفسه "رؤية الدبلوماسية القطرية للواقع الدولي ومواقفها ومشاركاتها المختلفة"،

ونظرا لما استجد في برامج التدريب كان لا بد من إعادة محتويات البرامج لتشمل المنهج الجديد والرؤية الجديدة للمعهد في هذا المجال.

والمعهد الدبلوماسي يحظى بأهمية خاصة، وتشجيع ودعم ورعاية من قبل سعادة نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، لما يوفره من خدمات تدريبية للدبلوماسيين وللمسؤولين السياسيين وأصحاب القرار.

ويتعاون المعهد الدبلوماسي مع عدة مؤسسات جامعية وعلمية وبحثية داخل قطر وخارجها، ونحن دائما في سياق التطوير المستمر، ونرحب بتنوع الخبرات والحوار المفيد مع الخبراء وأصحاب الاختصاص، من مختلف المؤسسات داخل قطر وخارجها.

ونأمل أن يجد المتصفح للموقع ما يساهم في تحقيق متطلباته واثراء معارفه.

 

الدكتور عبد العزيز بن محمد الحر

                                                                                                                                                            مدير المعهد